موقع بال بوك العربي تعارف صداقه ابديه
اهلا وسهلا في موقع بال بوك اكبر تجمع عربي على شبكة الانترنت

موقع بال بوك العربي تعارف صداقه ابديه

موقع بال بوك
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  
لكي تكون مشرف وتحصل على امتياز لدينا عليك التواجد معنا وتفعيل تواجدك يوميا بوضع المواضيع والمشاركات والتي يجب ان تزيد عن 30 موضوه في مجالات البرامج
دردشة وروم مدرسة هواميل برعاية شبكة ملتقانا للدردشة الصوتيه والاستضافه www.moltgana.com

شاطر | 
 

 اللاجئـــــــــــــــون الفلسطينيون

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة فلسطين

avatar

عدد الرسائل : 14
تاريخ التسجيل : 04/06/2007

مُساهمةموضوع: اللاجئـــــــــــــــون الفلسطينيون   الثلاثاء يونيو 05, 2007 4:01 am

تكمن المشكلة الفلسطينية أي الصراع
بين الفلسطينيين العرب و المستوطنين اليهود على حيازة الأرض و السيطرة عليها , في
قلب مشكلة الشرق الأوسط , وقد اصبح من السهل نسيان الأسباب المحلية لهذه المشكلة
الأخيرة , بعد آن جرت الدول إليها و اتخذت بعدا على الصعيد العالمي , ولكن من
الخطر جدا إن نحن نسينا آو تناسينا الأسباب المحلية للمشكلة, لانه آن لم نعالج هذه الأسباب بشكل جذري فإن الأزمة قائمة.


و الصراع بين العرب و اليهود على فلسطين
لا يمكن آن يشرح بالعودة آلي العداء
الديني القديم,


فاليهود
و المسيحيون عاشوا أبدا بين العرب المسلمين الذين يشكلون أكثرية السكان و كانت
العلاقات بينهم سلبية و صحيحة , غير آن
نوعا جديدا من الهجرة اليهودية من أوروبا الشرقية, بدأ في الثمانينات القرن الثامن
عشر و جاء معظم المهاجرين بدافع من فكرة أوحت بها الصهيونية , هي إنشاء وطن
قومي يهودي و قد أثار ذلك عداء المسؤولين
العثمانيين و جزء من السكان.


و ألزمت بريطانيا نفسها خلال حكمها الذي استمر 30 سنة –1917 آلي 1947-بوعد
بلفور و بصك الانتداب , لتشجيع بناء الوطن القومي اليهودي "على آن لا يمس ذلك
بحقوق السكان الموجودين " , وازدادت الهجرة و على الأخص بعد ظهور هتلر ,وهذا
بطبيعة الحال أخرج المقاومة العربية من نطاقها المحلي آلي النطاق العربي
العام سواء في فلسطين أو في الدول العربية
المجاورة وقد انبثق هذا النزاع في الاصل من محاولة زرع مجتمع جديد في أرض يقطنها
مجتمع قديم , وعندما جاء المستوطنين الجدد وجدوا آن هناك مجتمعا تاما قائما بذاته
في البلاد. حيث وجدوا فلاحين و حرفيين
وتجارا , ومدنا وقرى قديمة , و معاهد دينية , وثقافة عربية, وقيادة كانت تشمل جزء
من صفوة الشعب .


ولم يكن هدف القادمين الجدد الاندماج في هذا المجتمع و إنما كان خلق مجتمع جديد , له
مزارعه و مدنه و مؤسساته , و ثقافته العبرية , وزعمائه السياسيون . لقد جرت
محاولات مماثلة لزرع مجتمعات جديدة في قلب مجتمعات قديمة خلال عصر التوسع الأوروبي
, وقد تسببت هذه المحاولات في جميع الحالات في خلق حالة من توتر . غير آن الاستيطان الصهيوني في فلسطين كان
ذا معالم خاصة , ذلك انه كان يفترض في المجتمع اليهودي الجديد بموجب الفكرة الصهيونية آن يكون تاما و مقتصرا على اليهود أنفسهم ,
فكان الهدف خلق اقتصاد يهودي مئة بالمئة.


وأصبحت الأراضي التي يشتريها الصندوق
القومي اليهودي ملكا للشعب اليهودي يجب إلا يستخدم للعمل فيها من هو غير يهودي .


صحيح آن الصهاينة اشتروا اراضيهم , غير آن
القوة السياسية في الشرق الأوسط , وملكية
الأرض , سارتا جنبا آلي جنب , مما أدى آلي
الاقتناع الأكيد عند العرب بان اليهود يستولون على الجزء الأكبر من الأرض حتى
توفرت لديهم القوة , وكان المجتمع اليهودي
الجديد بالنظر آلي طبيعة الفكرة الصهيونية
مجتمعا قابلا للتوسع ومفتوحا أمام جميع من يريدون القدوم, وكان اليهود
يشكلون ما نسبته 13% من سكان فلسطين في سنة 1922, ثم اصبحوا يشكلون 28% في سنة
1935, 33% في سنة 1947. و بارتفاع عدد
اليهود تحولت فكرة الوطن القومي اليهودي آلي الدولة اليهودية , وكان هذا أمرا غير
مقبول لدى العرب بشكل عام و الفلسطينيين بشكل خاص , لأنه لم يكن أمامهم في دولة
يهودية (مهما تكن الضمانات التي ينص عليها الانتداب) أي خيار غير ترك بلادهم كونهم
أقلية لا حولة لهم و لا قوة , وتحدث بعض
الزعماء الصهاينة فعلا عن" دولة ثنائية" ولكن محاولات الوصول آلي اتفاق
سياسي تحطمت بسبب مسألة الهجرة , فقد اراد العرب المحافظة على الطابع العربي
لفلسطين وبالتالي أرادوا منع الهجرة , آو قبول قلة ضئيلة من المهاجرين , أما
الصهاينة فأرادوا إبقاء أبواب فلسطين مفتوحة للهجرة مهما كان نوع الحكومة , وهنا
تكمن معضلة سياستهم , فقد أرادوا الوصول آلي اتفاق مع العرب أرادوا في الوقت ذاته
هجرة غير محدودة, غير انه لم يكن في إمكانهم الحصول على الأمرين معا, ولو اضطروا
آلي المفاوضة لاختار معظمهم الهجرة , لم يكن لدى البريطانيين وكانوا في موقع
المسؤولية سياسة واضحة آو ثابتة بصدد هذه المسألة فقد كانت عليهم التزامات للعرب
فعارضوا فكرة الدولة اليهودية, وكانت عليهم التزامات للصهاينة فسمحوا بالهجرة وان لم تكن بالحجم الذي أراده
اليهود ولكن بحجم كاف لجعل إقامة دولة
يهودية أمرا ممكنا , ولما عجزوا عن الوصول آلي اتفاق مع الجانبين , انسحبوا في سنة
1948في ظروف جعلت القتال أمرا محتوما, فوقع ما كان العرب يتخوفون منه منذ زمن بعيد
واستولى المجتمع الغريب على القسم الأكبر من فلسطين ,وتمكن بفضل تشجيع بعض الدول
الغربية و مساعدتها على السيطرة على
الأرض, وراحت تجلب المهاجرين من جميع أنحاء العالم وتوطنهم في فلسطين , بينما فقد معظم السكان
العرب أراضيهم و منازلهم التي تحولت معظمها آلي مستوطنات لهؤلاء المهاجرين.









تتسبب جميع الحروب عادة في تحول كثير من
الناس آلي لاجئين, غير أنه بعد آن تترك الجيوش ميدان المعركة يعود
الفلاحين و التجار ليمارسوا أعمالهم من جديد , وتعترف الحكومات المتحضرة بأنها
تتحمل مسؤولية أولئك الذين يعيشون في الأرض التي تحكمها, ولكن إسرائيل رفضت بعد اتفاقات الهدنة في سنة
1949 السماح للاجئين العرب بالعودة –باستثناء السماح بذلك آلي لعدد محدود منهم –
فإسرائيل لتقوم كان لابد من وجود ارض وكانت هذه الأرض التي قامت عليها هي ارض
فلسطين , فإذا كانت تريد أرضا للمهاجرين
فإنه من الطبيعي آن تقوم بطرد السكان العرب من
أراضيهم و منازلهم و تحولهم آلي لاجئين ليس هذا فقط بل قتلهم أيضا في كثير
من الحالات .


و الافتراض الذي يستند اليه موقف اسرائيل
وموقف الدول الغربية هو آن اللاجئين سيتلاشون
عاجلا أم آجلا بحيث تستوعبهم الدول العربية المجاورة و عندها ينتهي وجود
المشكلة الفلسطينية , ولكن هذا الافتراض زائف , فالذين فروا في سنة 1948 لم يكونوا
مجموعة أفراد وانما كانوا يشكلون القسم الاكبر من المجتمع, وقد أدى وجود ارض
مشتركة, و لغة مشتركة, ومصير سياسي مشترك, ومحنة مشتركة آلي قيام أمة
عربية-فلسطينية تعيش مشتتة منذ عام 1948.


واللاجئون الفلسطينيون وان اصبح أكثرهم في وضع يستطيعون معه إعالة
أنفسهم كليا آو جزئيا, فإن بعضهم قد عجز
عن ذلك , والسبب كما( يقول البعض ) لا يعود آلي آن البلدان المضيفة لا تريد لهم الاستقرار وانما استيعاب
اللاجئين يتوقف على سرعة التنمية الاقتصادية, و هذه التنمية لابد و آن تكون بطيئة
في مراحلها الأولى , وهذا ما يجعل حالتهم
العامة في مستوى غير لائق, ففي الأردن منحوا مواطنة تامة ولكن الفلسطينيين و
الأردنيين لم يتلاحموا في وحدة كاملة , وظلت مراكز القوة الحقيقية في أيدي
الأردنيين, ووفرت سياسة التنمية في الأردن بناء اقتصاد استوعب بعضهم , أما وضعهم في اسرائيل فكان مقبولا فقد
منحوا الحقوق المدنية و السياسية ولكن فرص التعليم العالي و الاستخدام في
الوظائف المهنية المفتوحة أمامهم قليلة إذا قيست بالفرص المتاحة لليهود , وهم يعيشون في ظل قيود عسكرية مشددة معزولين تقريبا
عن المسرح السياسي , وهكذا ظل العرب الفلسطينيون في حيز الوجود
كأمة , فقدت كل شيء تقريبا و ظلت مع ذلك
مصممة على البقاء , أي آن العرب ظلوا مصممين على العيش معا و في فلسطين , و قد شعر
الناس بالخسائر التي لحقت باللاجئين كأفراد في مختلف أنحاء الأردن وسوريا ولبنان ,
تلك البلاد التي تنتمي مع فلسطين آلي وحدة جغرافية وتاريخية والتي ندر آن توجد فيها عائلة لا ترتبط مع عائلة أخرى
في أي من هذه البلدان سواء بالدم آو المصاهرة.


و الأمر الأكثر شيوعا هو الشعور
بامتهان كرامة الإنسان , سواء في نظر الاسرائليين آو العرب , فهم يشعرون بان وجود
العرب الفلسطينيين لا يفي بأي غرض ,
ولذلك وجب اقتلاعهم من أرضهم و إلقاؤهم في
مكان أخر , للتكفير عن ظلم لم يرتكبه العرب بحق اليهود وانما ارتكبته أوروبا, وبدا للعرب آن الحكومات الغربية تتحدث عن حقوق
اليهود بأسلوب معين و عن حقوق العرب بأسلوب أخر , وكثيرا ما قالت هذه الحكومات آن
اسرائيل وجدت هنا لتبقى ولم تقل أبدا آن
الأمة الفلسطينية وجدت هنا لتبقى , كما كان حديثهم عن حق اللاجئين في العودة آلي
وطنهم آو التعويض العادل عليهم كان يجري
بلغة غير الواثق من نفسه آو غير المقتنع بما يقول.









و لنا عودة إلى تراب أرضنا
الغالية....


و ستشرق الشمس
و لو بعد
حين....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
Admin
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 290
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 29/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: اللاجئـــــــــــــــون الفلسطينيون   الثلاثاء يونيو 05, 2007 1:19 pm

لنا عودة إلى تراب أرضنا


انشاء الله

_________________
شبكة المدمر
تدمير
www.al-mudammer.net
by
Y O U S E F
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://palbook.aforumfree.com
وما يحرمنيش منك
Admin
avatar

انثى
عدد الرسائل : 74
العمر : 32
Localisation : فلسطينية وأفتخر واللي مو عاجبو ينتحر و يكتب على قبرو :تحدى فلسطينية و ما قدر !!!
تاريخ التسجيل : 31/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: اللاجئـــــــــــــــون الفلسطينيون   الثلاثاء يناير 15, 2008 2:45 pm

انشا لله ...

الله ياخد اليهود يا رب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
reta

avatar

انثى
عدد الرسائل : 116
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 21/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: اللاجئـــــــــــــــون الفلسطينيون   الخميس يناير 17, 2008 9:26 am

يا رب
يموتو كل اليهود اللي بالدنيا كلها
و تتحرر فلسطين
و كمان العراق
يا رب
في القريب العاجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نغم

avatar

انثى
عدد الرسائل : 51
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: اللاجئـــــــــــــــون الفلسطينيون   الخميس يناير 17, 2008 10:20 am

الله يسعدك يا ريتا
ان شا الله فلسطين و العراق بيتحررو بيوم واحد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ahmad



ذكر
عدد الرسائل : 12
العمر : 36
تاريخ التسجيل : 26/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: اللاجئـــــــــــــــون الفلسطينيون   الخميس يناير 17, 2008 11:26 am

و انا كمان بضم صوتي لصوتكم
ان شا الله بيتحررو
العراق و فلسطين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اللاجئـــــــــــــــون الفلسطينيون
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع بال بوك العربي تعارف صداقه ابديه :: قسم المواضيع العامه والمختلفه-
انتقل الى: